العلاج بمساعدة الحيوانات في زاوية الحيوان على اسم رينات في مركز أورنيت للأطفال المصابين بمرض السرطان

من يمرّ بزاوية الحيوان على اسم رينات، يشعر وكأنه قد انتقل فجأة إلى عالم آخر. مكان هادئ وساحر، لطيف وساكن. شنشيلات، أرانب، سلاحف، أسماك، خفافيش، ابن مقرض، سحالي وغيرها. جميع هذه الحيوانات وغيرها المزيد بانتظار الأطفال الذين يزورون المكان للحصول على قسط من الهدوء والانتعاش بعد يوم شاق من علاجات مرض السرطان.

زاوية الحيوان على اسم رينات باكشي، والتي توفيّت إثر مرض السرطان، هي جزء من مركز أورنيت للتعافي، والذي يستضيف الأطفال المصابين بمرض السرطان مع عائلاتهم في فترة تلقّي العلاجات الشاقة، ويوفّر لهم جوًا عائليًا حميمًا مفعمًا بالدفء والمحبة. تمّ تأسيس وبناء المركز من قِبل جمعيّة عيزر لتسيون، صندوق براخا وموطي زيسر، وبدعم من مؤسسة التأمين الوطني أيضًا، وذلك كجزء من الخدمة المقدّمة للمصابين بمرض السرطان والذين يتلقون العلاج في المراكز الطبيّة الواقعة في مركز البلاد والذين يسكنون في أماكن بعيدة عن المراكز العلاجيّة. في الأسابيع التي يتلقى فيها الأطفال العلاجات، تتمّ دعوتهم مع أهاليهم إلى مركز أورنيت مجانًا والاستمتاع بالنشاطات والفعاليّات المختلفة التي تجري هناك.

زاوية الحيوان في مركز أورنيت، والتي تمّ تصميمها من قِبل طاقم د. روني رادو، هي زاوية حيوان خاصّة ومميّزة، ملائمة للأطفال والشبيبة المصابين بمرض السرطان. لا تعتبَر هذه الزاوية مكانًا هادئًا فحسب، بل إنها زاوية علاجيّة فعالة يعمل فيها العديد من المعالِجين بمساعدة الحيوانات. إضافة للأطفال المصابين بمرض السرطان، يستضيف المركز أيضًا الأطفال الذين أصيب أهاليهم بالمرض أيضًا، والذي يحتاجون هم أيضًا للدعم جراء إصابة أحد الوالدين أو الأخ/ت بالمرض.

العلاج بمساعدة الحيوانات    العلاج بمساعدة الحيوانات

                                        العلاج بمساعدة الحيوانات